45015. سفيان بن زياد الغساني3 45016. سفيان بن زياد مولى داود بن فراهيج2 45017. سفيان بن زيد2 45018. سفيان بن زيد الازدي1 45019. سفيان بن سعيد1 45020. سفيان بن سعيد الثوري545021. سفيان بن سعيد بن مسروق3 45022. سفيان بن سعيد بن مسروق ابو عبد الله الثوري...1 45023. سفيان بن سعيد بن مسروق الثوري2 45024. سفيان بن سعيد بن مسروق الثوري ابو عبد الله...1 45025. سفيان بن سعيد بن مسروق بن حبيب1 45026. سفيان بن سعيد بن مسروق بن حمزة1 45027. سفيان بن سعيد بن مسروق بن رافع بن عبد الله بن موهب بن سعد بن نضر ...1 45028. سفيان بن سعيد بن مسروق بن ربيع1 45029. سفيان بن سعيد بن مسروق بن عدي الثوري1 45030. سفيان بن سلمة1 45031. سفيان بن سلمون السفياني1 45032. سفيان بن سهل2 45033. سفيان بن سهل الثقفي1 45034. سفيان بن شعيب بن مسلم1 45035. سفيان بن صهابة1 45036. سفيان بن صهابة المهري1 45037. سفيان بن صهبانة المهري2 45038. سفيان بن عاصم بن عبد العزيز2 45039. سفيان بن عامر1 45040. سفيان بن عامر الترمذي3 45041. سفيان بن عبد الاسد2 45042. سفيان بن عبد الرحمن الثقفي2 45043. سفيان بن عبد الرحمن الثقفي المكي1 45044. سفيان بن عبد الرحمن بن عاصم بن سفيان1 45045. سفيان بن عبد الله3 45046. سفيان بن عبد الله الثقفي3 45047. سفيان بن عبد الله الحضرمي ابو طلحة الخولاني...1 45048. سفيان بن عبد الله بن ابي ربيعة الثقفي...1 45049. سفيان بن عبد الله بن ابي ربيعة بن الحارث...2 45050. سفيان بن عبد الله بن ربيعة1 45051. سفيان بن عبد الله بن ربيعة الثقفي2 45052. سفيان بن عبد الله بن ربيعة بن الحارث1 45053. سفيان بن عبد الله بن محمد1 45054. سفيان بن عبد الله بن محمد بن زياد1 45055. سفيان بن عبد الله بن محمد بن زياد بن حدير...1 45056. سفيان بن عبد الملك2 45057. سفيان بن عبد الملك المروذي1 45058. سفيان بن عبد الملك المروزي3 45059. سفيان بن عثمان بن المحتفز1 45060. سفيان بن عطية1 45061. سفيان بن عطية بن ربيعة الثقفي3 45062. سفيان بن عطية بن ربيعة الثقفي طائفي1 45063. سفيان بن عقال3 45064. سفيان بن عقبة4 45065. سفيان بن عقبة السوائي2 45066. سفيان بن عمر الخولاني1 45067. سفيان بن عمير1 45068. سفيان بن عوف القاري2 45069. سفيان بن عوف بن المغفل1 45070. سفيان بن عيينة15 45071. سفيان بن عيينة أبو محمد2 45072. سفيان بن عيينة بن أبي عمران ميمون الهلالي...1 45073. سفيان بن عيينة بن ابي عمران2 45074. سفيان بن عيينة بن ابي عمران ابو محمد1 45075. سفيان بن عيينة بن ابي عمران الهلالي1 45076. سفيان بن عيينة بن ابي عيينة ابو محمد1 45077. سفيان بن عيينة بن ابي عيينة الهلالي1 45078. سفيان بن فروة الأسلمي1 45079. سفيان بن فروة الاسلمي1 45080. سفيان بن فروة بن مسعود الاسلمي1 45081. سفيان بن قيس2 45082. سفيان بن قيس الثقفي1 45083. سفيان بن قيس الكندي1 45084. سفيان بن قيس بن ابان2 45085. سفيان بن قيس بن ابان الثقفي1 45086. سفيان بن قيس بن ابان الطائفي1 45087. سفيان بن مجيب3 45088. سفيان بن مجيب وقيل نفير1 45089. سفيان بن محمد الفزاري2 45090. سفيان بن محمد الفزاري المصيصي3 45091. سفيان بن محمد الفزاري شيخ لأهل المصيصة...1 45092. سفيان بن محمد بن سفيان الفزاري1 45093. سفيان بن محمد بن سفيان المصيصي1 45094. سفيان بن مختار2 45095. سفيان بن مسكين1 45096. سفيان بن معمر2 45097. سفيان بن معمر بن حبيب1 45098. سفيان بن معمر بن حبيب ابو جنادة1 45099. سفيان بن معمر بن حبيب الجمحي ابو جنادة...1 45100. سفيان بن معمر بن حبيب بن وهب1 45101. سفيان بن منقذ3 45102. سفيان بن منقذ بن قيس المصري1 45103. سفيان بن موسى5 45104. سفيان بن موسى البصري1 45105. سفيان بن نجيح بن مرثد الكلاعي ثم الميتمى...1 45106. سفيان بن نسر2 45107. سفيان بن نشيط1 45108. سفيان بن نشيط البصري1 45109. سفيان بن نشيط التصري1 45110. سفيان بن هارون بن سفيان ابو محمد القاضي...1 45111. سفيان بن هانئ2 45112. سفيان بن هانئ أبو سالم الجيشاني المصري...1 45113. سفيان بن هانئ ابو سالم الجيشاني2 45114. سفيان بن هانئ الجيشاني1 Prev. 100
«
Previous

سفيان بن سعيد الثوري

»
Next
سفيان بن سعيد الثوري الامام المشهور الفقيه العابد الحافظ الكبير وصفه النسائي وغيره بالتدليس وقال البخاري ما أقل تدليسه.
سفيان بن سعيد الثوري
قال البخاري: قال لي أحمد: حدثنا موسى بن داود سمعت سفيان يقول سنة ثمان وخمسين: لي إحدى وستون سنة ومات أبو إسحاق منذ ثلاثين سنة.
"التاريخ الكبير" 4/ 92 - 93
قال صالح: وسمعته يقول: قالوا لمالك بن أنس: إن سفيان الثوري يفتي، قال: ويفعل؟
فقالوا لابن أبي ذئب، فقال: ما له وله، ما رأيت مشرقيًا خيرًا منه -يعني: سفيان.
قال أبي: كان ابن أبي ذئب صديق سفيان.
قال أبي: أهل المدينة يسمون أهل العراق مشرقيًا.
"مسائل صالح" (805)

قال صالح: حدثنا أبي قال: حدثنا عفان قال: حدثنا يحيى بن سعيد قال: سألت شعبة، وسفيان بن سعيد، وسفيان بن عيينة، ومالك بن أنس عن الرجل الذي لا يحفظ، أو يُتهم في الحديث؟ قالوا جميعًا: بيَّن أمره.
"العلل" رواية المروذي وغيره (311)

قال أبو داود: سمعت أحمد يقول: كان الثوري أسن من ابن عيينة بعشر سنين.
"سؤالات أبي داود" (19)

وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: خرج سفيان -يعني: الثوري- من الكوفة سنة أربع وخمسين ثم لم يعد.
"سؤالات أبي داود" (25)

وقال أبو داود: سمعت أحمد، وعثمان بن أبي شيبة، والحسن بن علي -وهذا لفظه- كلهم يذكره عن عفان، عن يحيى بن سعيد قال: سألت سفيان الثوري، وسفيان بن عيينة، ومالك بن أنس، وشعبة بن الحجاج عن الرجل يغلط في الحديث أو يكذب فيه؟ قالوا: بيَّن أمره، بيَّن أمره.
"سؤالات أبي داود" (134)
وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: قال يحيى: كان سفيان الثوري يضعف حديث عبد الحميد بن جعفر.
"سؤالات أبي داود" (193)

وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: كان سفيان -يعني: الثوري- ذهب إلى اليمن، أراه كانت معه تجارة، وما أراه إلا أراد معمرًا.
"سؤالات أبي داود" (245)

وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: روى شعبة عن سلمة نحوًا من ستين حديثًا، وأما سفيان فأكثر من مائة.
"سؤالات أبي داود" (364)

وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: قال وكيع: كان شعبة رفعه إلى علي، يعني: حديث سهمان الخيل، فقيل له: إن سفيان يوقفه على هانئ بن هانئ، فقال: سفيان أحفظ مني.
"سؤالات أبي داود" (402)

وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: مالك أتبع من سفيان.
"سؤالات أبي داود" (403)

وقال أبو داود: قلت لأحمد: إذا اختلف سفيان وزهير في غير أبي إسحاق؟
قال: زهير عندي في كل شيء، ثم قال: ما خالف زهير إنسانًا إلا همته [. . .] (1).
قال أحمد: الأربعة: زائدة وسفيان وزهير وشعبة، أراهم متقنين.
"سؤالات أبي داود" (404)
وقال أبو داود: سمعت أحمد قال: وافى عبد الرحمن مع سفيان سبع حجج.
فقلت: وسمع منه بالبصرة؟ قال: نعم.
"سؤالات أبي داود" (531)

وقال أبو داود: قلت لأحمد: مبارك بن حسان، من حدّث عنه؟
قال: الثوري، وحدثنا عنه المسيب بن شريك.
"سؤالات أبي داود" (550)

قال أبو داود: سمعت أحمد بن حنبل قال: قال وكيع: وكنا نعدها عن سفيان، ثم نكتب في البيت، وكان يحيى بن يمان يعقد خيطًا -يعني: يعد به الحديث- عند سفيان، ثم يذهب إلى البيت فيحل عقدة ويكتب حديثًا، ولكن عنده تخليط.
وقال مرة: فأيش خلط -يعني: ابن اليمان.
"سؤالات أبي داود" (577)

قال أبو داود: سمعت أحمد ذكر حديث سفيان عن منصورٍ، عن إبراهيم قول عمر، واختلافهم على سفيان. قال: أراه من سفيان -يعني: حديثه: أنه سمع رجلًا يتغنى، فقال: لا تعرض بذكر النساء.
"مسائل أبي داود" (2017)

قال ابن هانئ: وسمعت أبا عبد اللَّه يقول: لا أعلم أحدًا خرج إلى اليمن إلا الثوري، وابن المبارك، وابن جريج، فأما سفيان فكان المجلس له، والزحمة عليه.
وقد كتبوا عن ابن المبارك، كتب عنه أهل اليمن، ولولا من رحل إليهم من هؤلاء، من كان أهل اليمن؟ !
"مسائل ابن هانئ" (2053)
وقال ابن هانئ: سمعت أبا عبد اللَّه يقول: سفيان لم يسمع من أبي بشر شيئًا، واسمه جعفر بن إياس.
"مسائل ابن هانئ" (2097)

وقال ابن هانئ: وسمعت أبا عبد اللَّه يقول: سمعت ابن مهدي، يقول: مات سفيان الثوري، سنة إحدى وستين ومائة.
"مسائل ابن هانئ" (2114)

قال ابن هانئ: سمعته يقول: زائدة وزهير وسفيان، لا تكاد تجد مثلهم.
"مسائل ابن هانئ" (2136)

وقال ابن هانئ: سمعته يقول: زائدة وزهير وسفيان وشعبة، هؤلاء ثقات.
"مسائل ابن هانئ" (2137)

وقال ابن هانئ: سمعت أبا عبد اللَّه يقول: علم الناس إنما هو عن شعبة، وسفيان وزائدة وزهير، هؤلاء أثبت الناس، وأعلم بالحديث من غيرهم.
قلت: إن اختلف سفيان وشعبة في الحديث، فالقول قول من؟
قال: سفيان أقل خطأ، وبقول سفيان آخذ.
"مسائل ابن هانئ" (2163)

وقال ابن هانئ: سمعت أبا عبد اللَّه يقول: الثوري أعلم بحديث الكوفيين ومشايخهم من الأعمش.
"مسائل ابن هانئ" (2165)

قال المروذي: قال أحمد: تدري من الحجة؟ شعبة وسفيان حجة.
"العلل" رواية المروذي وغيره (45)
وقال المروذي: قيل له: فزائدة وزهير؟
قال: هؤلاء وسفيان وشعبة وزائدة وزهير: هؤلاء الثقات.
"العلل" رواية المروذي وغيره (304)

قال المروذي: سمعت أبا عبد اللَّه يقول: إذا أصبت الكوفي صاحب سنة، صبورًا على الفقر، فهو يفوق الناس، وقال: هم أصحاب قرآن.
وذكر سفيان الثوري فقال: ما يتقدمه أحد في قلبي.
وقال: ما عني أحد بحديث الثوري ما عُنينا نحن به، كتبت حديث الثوري حتى كتبته عن رجلين عن سفيان وحتى إنا كلمنا يحيى ابن آدم، فكلم لنا ابن الأشجعي، فكان يخرج كتب أبيه، فنكتبها من غير أن نسمعها.
"أخبار الشيوخ وأخلاقهم" (263)، (264)

قال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا سفيان بحديث عاصم، عن زر، عن صفوان بن عسال.
فقال سفيان: بقي أحد يحدث به؟ فقال رجل: أبو بكر بن عياش. وحدث سفيان بالحديث فلما بلغ: كان يأمرنا إذا كنا سفرًا أو مسافرين، شك في هذا الموضع. قال سفيان: أراني أخذت بما قلت. وقص سفيان الحديث.
"العلل" رواية عبد اللَّه (60)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا يحيى بن أبي بكير قال: سمعت شعبة يقول: ما حدثني سفيان عن إنسان بحديث فسألته عنه إلا كان كما حدثني به.
"العلل" رواية عبد اللَّه (68)، (153)
وقال عبد اللَّه: قال أبي: بلغني أن سفيان قال لحماد بن سلمة: يا أبا سلمة كتبت عن سلمة بن كهيل كان شيخًا كيسًا.
"العلل" رواية عبد اللَّه (142)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: قال عبد الرحمن بن مهدي: سألت عنه سفيان -يعني: حديث حماد بن سلمة عن حجاج، عن أبي بكر بن أبي الجهم أن أهل الكوفة أمروه أن يسأل قبيصة بن ذؤدب عن ولد المعتقة عن بدر، فقال سفيان: قد سمعته من أبي بكر ولا أجيء به كما أريد.
"العلل" رواية عبد اللَّه (219).

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا أبو دإود قال: قال شعبة: قال لي سفيان: تغلبنا بواسط -يعني: مشايخهم.
"العلل" رواية عبد اللَّه (258).

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي، عن يحيى بن سعيد قال: رأيت معه -يعني: سفيان الثوري- ألواحًا عن ابن جريج.
"العلل" رواية عبد اللَّه (391)

وقال عبد اللَّه: سمعت أبي يقول: قال يحيى بن سعيد: قال سفيان الثوري: وأي شيء حدثتكم عن أبي إسحاق، ما حدثتكم إلا ما علق يه قلبي.
"العلل" رواية عبد اللَّه (399)

وقال عبد اللَّه: قال أبي: قال يحيى: قال لي سفيان: اخرج إلى الكوفة حتى تجيء بكتبي حتى أحدثكموها. قال: فأبى عليه يحيى بن سعيد.
"العلل" رواية عبد اللَّه (400)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا يحيى بن سعيد القطان قال: كتب سفيان -يعني: الثوري- إلى أمير المؤمنين: كان يقال: اغبط
الحي بما يغبط به الأموات.
"العلل" رواية عبد اللَّه (451).

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا يحيى بن سعيد قال: أملي عليّ سفيان إلى شعبة قال: سمعت عمرو بن مرة حديث الدعاء.
"العلل" رواية عبد اللَّه (452).

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا شعيب بن حرب قال: قال مالك بن أنس: لم يأخذ أولونا عن أوليكم، قال: ثم ذكر سفيان -يعني: الثوري- فقال: أما إنه قد فارقني على ألا يشرب النبيذ.
"العلل" رواية عبد اللَّه (475).

وقال عبد اللَّه: قال أبي في حديث سفيان: عن حماد، عن إبراهيم، عن الأسود أنه كان يقول: اندرايم؟ قال أبي في إملاء اليمن: سفيان، عن جابر، عن حماد. لم يسمعه سفيان من حماد.
"العلل" رواية عبد اللَّه (493)، (1413).

وقال عبد اللَّه: قال أبي: قال وكيع: كنا نحفظها عند سفيان ثم نعدها.
"العلل" رواية عبد اللَّه (498).

وقال عبد اللَّه: سمعته يقول في حديث سفيان، عمن سمع الشعبي: كان زيد يقول: في الخطأ ثلاثون حقه. أراه سمعه من أشعث أو محمد ابن سالم.
"العلل" رواية عبد اللَّه (566).

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: سمعت إبراهيم بن سعد الزهري يقول: سألت سفيان الثوري أو سئل عن النبيذ؟ فقال: كل تمرًا واشرب ماء يصير في بطنك نبيذًا.
"العلل" رواية عبد اللَّه (684)، (2550)
وقال عبد اللَّه: قال أبي: لم يسمع الثوري من أبي عون إلا حديثا واحدًا عن عبد اللَّه بن شداد.
"العلل" رواية عبد اللَّه (761)

وقال عبد اللَّه: قال أبي: كان عبد الرحمن إذا أملى علينا يقول: حدثنا سفيان، وإذا قرأ يقول: سفيان.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1084)

وقال عبد اللَّه: سمعت أبي يقول: هؤلاء من روى عنه سفيان لم يحدث عنه شعبة سمع من: سعيد بن أشوع، ونسير بن ذُعلوق، ومعن ابن عبد الرحمن -وكان أبي ينكر حديث شبابة، عن شعبة، عن معن كان ينبذ لعبد اللَّه في جر- وعبد اللَّه بن الربيع بن خثيم، وربيع بن أبي راشد، وجامع بن أبي راشد، وعبد الرحمن بن علقم المكي، وزيد بن طلحة المديني، وعبد اللَّه بن محمد بن عقيل، وعبد اللَّه بن جابر، ومستغفر البجلي، والحسن بن عمرو الفقيمي، والعلاء بن المسيب، وأبو بكر مرزوق وأبو الهذيل غالب، وقيس بن يسير بن عمرو، ومسعود ابن مالك -قال أبي: أظن شعبة حدث عنه- وعبيد بن أبي أميّة -قال أبي: هو أبو عمرو محمد، ويعلى بن عبيد، وعيسى بن أبي عزة، وأزهر العطار ويعقوب الأحلافي -وهو العجلي- وسعيد بن عبد الرحمن الزبيدي، وعطاء بن أبي مروان، وحُريس البجلي، وعبد الكريم الجزري، وأبو روق عطية بن الحارث، ووقاء بن إياس، وسلمة بن نبيط، والمختار بن فلفل، وسالم أبو النضر، والأغر بن الصباح المنقري، وسالم بن عجلان الأفطس، وهارون بن عنترة، وبكير بن عتيق، وأبو حفص عمر الأنصاري، وعيسى بن المغيرة، وإسحاق بن
المغيرة، وإسحاق بن أبي بنانة، ويوسف بن يعقوب قاضي صنعاء، وأبو الزعراء عمرو، بن عمرو وأسلم المنقري، والنعمان بن قيس المرادي، والجعد بن ذكوان مولى شريح، وأبو الربيع هلواث الثوري، وهلال بن خباب، وأبو السوداء عمرو بن عامر، وأبو بكر الزبيدي عن عاصم بن شريب، وأبو فزارة، وأبو هلال الطائي (1)، ويحيى بن حيان، وهمام التيمي -حدثني أبي قال: حدثنا عبد الرحمن بن مهدي، عن سفيان قال: حدثني همام التيمي، وكان قد أدرك يزيد بن شريك، قال: لما قص إبراهيم التيمي أخرجه أبوه من داره، وقال عبد اللَّه: ما هذا الذي قد أحدثت؟ - وسلمة بن المنهال، وعبد اللَّه بن أبي محذورة، وعبد الحميد ابن رافع مكي، وربيعة الرأي، وسمي، وزيد بن أسلم، ومحمد بن سوقة، وخالد بن أبي كريمة، وفليت العامري، وأبو سنان سعيد بن سنان، وعبد الرحمن الأصم، وخالد بن دينار، وعمر بن عبد الرحمن، وحيان صاحب الأنماط -شعبة حدث عن منصور عن حيان- وخالد بن زيد، وداود بن قيس الفراء، وعبد الملك بن أبي بشير، وإبراهيم بن عبد الأعلى -قال أبي: ما أرى شعبة سمع منه شيئًا- وحبيب -شيخ لسفيان ليس هو أَبن أبي ثابت ولا ابن أبي عمرة- ومجمع التيمي مجمع ابن صمعان والأوزاعي وابن أبي ذئب، ومحمد بن سعيد من أهل الطائف، وزكرياء من أهل الري، وعبد اللَّه بن الحسن بن حسن بن علي ابن أبي طالب، وأبو يونس القوي اسمه الحسن بن يزيد، وآدم مولى خالد -وهو أبو يحيى بن آدم- ويعقوب بن مجمع بن جارية، وأبو موسى
عن وهب بن منبه، وعبد اللَّه بن شريك، وأبو الوازع شيخ قديم، وأبو عامر الهمداني، وواصل بن سليم، والزبير بن عدي، وحكيم بن ديلم، وعياش العامري، وسنان أبو حبيب والهزهاز بن ميزن، وبشير أبو إسماعيل، وجحش بن زياد، وبكر بن قيس، وثور بن يزيد الشامي، وهشام بن عبد اللَّه بن كنانة، ويعلى بن النعمان، وعثمان بن حكيم.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1094).

وقال عبد اللَّه: سمعت أبي يقول: كان يحيى بن سعيد لا يعدل بسفيان أحدًا يقدمه، وقال يحيى: ما رأيت أحدًا خيرًا من شعبة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1180).

وقال عبد اللَّه: سمعت أبي يقول: قال يحيى بن سعيد: ما كتبت عن سفيان شيئًا إلا ما قال: حدثني أو حدثنا إلا حديثين، ثم قال أبي: حدثنا يحيى بن سعيد، عن سفيان، عن سماك، عن عكرمة ومغيرة، عن إبراهيم {فَإِنْ كَانَ مِنْ قَوْمٍ عَدُوٍّ لَكُمْ وَهُوَ مُؤْمِنٌ} [النساء: 92] قالا: هو الرجل يسلم في دار الحرب فيقتل فليس فيه دية فيه كفارة.
قال أبي: هذين الحديثين الذي زعم يحيى أنه لم يسمع سفيان يقول فيهما: حدثنا أو حدثني.
"العلل" روية عبد اللَّه (1212)

وقاله عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا زيد بن الحباب قال: قال سفيان الثوري: إن قلت إني أحدثكم كما سمعت فقد كذبت.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1309)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا وكيع قال: كان سفيان ينكر حديث إبراهيم عن همام -يعني: حديث سفيان، عن الأعمش، عن
عمارة، عن أبي عمار، عن حذيفة: يأتي على الناس زمان لا ينجو فيه إلا من دعا دعاء الغرق -يعني: ينكر حديث همام يقول: إنما هو حديث عمارة هذا.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1370)

وقال عبد اللَّه: قال أبي: قال أبو قطن: قال شعبة: لم يسمع سفيان هذا -يعني: من سلمة بن كهيل حديث: السائبة يضع ماله حيث شاء.
قال أبي: وكيع أيضًا حدثناه عن شعبة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1443)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا أسود بن عامر قال: سمعت شريكًا يقول: كان زبيد وأبو إسحاق ومنصور وعطاء وليث في العطاء وحصين وقد كان سفيان افترض ورأيته ومعه سيف قد جاء يصلحه، حليته شبه (1).
قال أبي: هذا أيام بني أمية.
"العلل" رواية عبد اللَّه (1765)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: أبو نعيم قال: حدثنا سُفيان، عن إبراهيم بن عقبة، عن سعيد بن المسيب قال: إذا أدخل بطنه فهو يُحرم ولا أقول كما قال ابن عباس.
قال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي قال: سألت سفيان عن حديث إبراهيم -يعني: ابن عقبة- في الرضاع -يعني: هذا
الحديث (1) - فقال: لم أسمعه، حدثني عنه معمر.
"العلل" رواية عبد اللَّه (2080)، (5291)، (5292)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا عبد الرحمن قال: سألت سفيان عن حديث عمرو بن مرة عن أبي عبيدة في الوتر لأهل القرآن (2)، فقال: لم أسمعه -يعني: من عمرو بن مرة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (2298)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا عبد الرحمن قال: وسئل -يعني: سفيان- عن حديث عمرو بن مرة: كان يعز على عبد اللَّه أن يتكلم بعد طلوع الفجر (3)، فقال: حدثني رجل عن عمرو بن مرة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (2299)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا شعيب بن حرب، أبو صالح قال: سمعت مالك بن أنس وذكر الثوري قال: أما إنه قد فارقني على ألا يشرب النبيذ.
"العلل" رواية عبد اللَّه (2549)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثني يحيى بن سعيد قال: مات سفيان الثوري سنة إحدى وستين في أولها، وشعبة سنة ستين وهو ابن خمس وسبعين.
"العلل" رواية عبد اللَّه (2619)
وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا ابن السماك قال: رأيت سفيان الثوري يشرب في قدح مفضض.
"العلل" رواية عبد اللَّه (2681)

وقال عبد اللَّه: قال أبي: أبو هاشم الرماني -اسمه: يحيى بن دينار- وأيو هاشم المكي -اسمه: إسماعيل بن كثير- وأبو هاشم المغيرة بن زياد، كل هؤلاء الثلاثة يروي عنهم الثوري.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3382 - 3384)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا يحيى بن آدم قال: حدثنا سفيان وذكر. التشهد -تشهد عبد اللَّه- فقال: حدثناه أبو إسحاق، عن أبي الأحوص، عن عبد اللَّه، عن النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- ومنصور والأعمش وحماد، عن أبي وائل، عن عبد اللَّه، عن النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- مثله (1).
"العلل" رواية عبد اللَّه (3658)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع قال: حدثنا سفيان، عن رجل أن النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- بعث عائشة إلى امرأة لتنظر إليها فلما جاءت قال -صلى اللَّه عليه وسلم-: "كيف رأيت؟ " قالت: يا رسول اللَّه! ما رأيت طائلًا. فقال النبي -صلى اللَّه عليه وسلم-: "لقد رأيت بخدَها خالًا اقشعرت كل شعرة منك". قالت: يا رسول اللَّه! ما دونك سر (2).
"العلل" رواية عبد اللَّه (3695)
وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي، عن سفيان، عن جابر، عن ابن سابط قال: خطب النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- امرأة من كلب فأرسل عائشة فذكر نحوه.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3696)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع عن سفيان قال: أخبرني من رأى إبراهيم والحسن: يصليان على بساط فيه تصاوير.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3697)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي قال: ونسخنا من كتاب الأشجعي -يعني: مما أعطاهم ابنه- عن سفيان، عن أبي شراحيل، عن أبي معشر قال: كان إبراهيم يصلي على البساط فيه تماثيل.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3698)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: أبو أحمد الزبيري قال: حدثنا سفيان، عن عمرو بن دينار قال: سمعت سعيد بن جبير يقول: إذا انقطع الدم فلا رجعة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3699)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع قال: حدثنا سفيان، عن رجل، عن سعيد بن جبير قال: إذا رأت الطهر بانت وإن لم تغتسل.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3700)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: نوح بن ميمون قال: حدثنا عبد اللَّه -يعني: ابن المبارك- عن سفيان عن زكريا -يعني: ابن إسحاق- عن عمرو ابن دينار عن سعيد بن جبير قال: إذا انقطع الدم من الحيضة الثالثة فلا رجعة له عليها.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3701)
وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي قال: سألت سفيان قلت: تحفظ عن سالم، عن سعيد في شهادة القاذف فقال: عن سعيد لا تقبل شهادته. قلت: عن أبي بكرة أنهم دعوه ليشهد بشهادة فقال: دعه، دعه.
"العلل" وراية عبد اللَّه (3702)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي ونسخته من كتاب الأشجعي -يعني: مما أعطاهم ابنه- في حديث سفيان، عن سالم، عن سعيد بن جبير ومجاهد قالا: القاذف لا تقبل شهادته.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3703)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: إسحاق بن يوسف قال: حدثنا سفيان، عن سالم، عن سعيد بن جبير ومجاهد أنهما قالا في شهادة القاذف لا تقبل له شهادة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3704)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: حدثنا عمرو بن محمد -يعني: العنقري، قال: حدثنا سفيان الثوري، عن السُمي، عن النعمان بن أبي عياش قال: قال رسول اللَّه -صلى اللَّه عليه وسلم- "من صام يومًا في سبيل اللَّه باعد اللَّه النار بذلك إليوم عن وجهه سبعين خريفًا" (1).
"العلل" رواية عبد اللَّه (3705)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي قال: أخذناه من كتاب الأشجعي من حديث سفيان، عن سهيل بن أبي صالح، عن النعمان بن أبي عياش، عن أبي سعيد الخدري، عن النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- "لا يصوم عبدُ يومًا في سبيل اللَّه. . "،
فذكر الحديث.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3706)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: محمد بن جعفر -وسمعته منه- قال: حدثنا شعبة، عن سهيل بن أبي صالح، عن صفوان، عن أبي سعيد الخدري، عن النبي -صلى اللَّه عليه وسلم-: "من صام يومًا في سبيل اللَّه. . "، فذكر الحديث.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3707)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع قال: حدثنا سفيان، عن إبراهيم ابن مهاجر، عن إبراهيم قال: عتق السكران جائز.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3710)

وقال عبد اللَّه: وقرأت على أبي: وكيع عن سفيان، عن منصور، عن إبراهيم قال: طلاق السكران جائز.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3711)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن نُمَيز، عن سفيان، عن إبراهيم بن مهاجر، عن إبراهيم قال: طلاق السكران وعتاقه جائز.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3712)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي، عن سفيان، عن إبراهيم ابن مهاجر. ومنصور، عن إبراهيم قال: طلاق السكران جائز.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3713)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع، عن سفيان، عن رجل، عن ربيع بن خثيم: أنه كان يسفر بالفجر.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3714)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع عن سفيان، عن أبيه، عن رجل، عن ربيع قال: ما أحب مناشدة العبد ربه.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3719)
وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي، عن سفيان، عن أبيه، عن أبي يعلي، عن ربيع قال: ما أحب مناشدة العبد ربه يقول: رب قضيت على نفسك الرحمة، قضيت على نفسك كذا. .، يستبطئ، وما رأيت أحدًا يقول: رب قد أديت ما عليَّ فأد ما عليك.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3720)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: إسحاق بن يوسف، عن سفيان، عن فراس، عن الشعبي قال: يضمن الردف.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3726)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع قال: حدثنا سفيان، عن الشيباني، عن الشعبي قال: يضمن الردف.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3727)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي، عن سفيان، عن الشيباني قال: سمعت الشعبي يقول: يضمن الردف.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3728)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع قال: حدثنا سفيان، عن عبد اللَّه بن مبشر، عن شيخ لهم أن عثمان رأى أترجة من جص في قبلة المسجد فأمر بها؛ فكسرت.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3732)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: ابن مهدي، عن سفيان قال: حدثني شيخ من أهل المدينة قال: حدثني عبد اللَّه بن أبي حبيبة قال: رأيت عثمان ابن عفان يكسر أو يأمر بكسر أترجة في المسجد.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3733)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: حدثني العدني -يعني: عبد اللَّه بن
الوليد قال: حدثنا سفيان، عن شيخ من أهل المدينة، عن عبد اللَّه بن أبي حبيبة قال: رأيت عثمان بن عفان رأى أترجة من جص في المسجد فكسرها.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3734)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع قال: حدثنا سفيان، عن أبيه، عن إبراهيم التيمي {يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ} [القلم: 43] قال: المكتوبة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3749)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: أبو أحمد قال: حدثنا سفيان، عن منصور، عن إبراهيم. وعن أبيه، عن إبراهيم التيمي {يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ} قال: الصلاة المكتوبة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3750)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: مؤمل قال: حدثنا سفيان، عن منصور، عن عدي بن ثابت في قوله: {يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ} قال: الصلاة المكتوبة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3751)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: إسماعيل بن عمر، عن سفيان، عن رجل، عن إبراهيم في الرجل يُهل بالحج في غير أشهر الحج، قال: يمكث.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3759)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: حدثنا عبد الرزاق قال: أخبرنا الثوري، عن منصور والأعمش، عن إبراهيم في الرجل يُهل بالحج في غير أشهر الحج، قال: هو حرام حتى يأتي بالحج.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3760)
وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع عن سفيان، عن منصور، عن الحكم {وَجَعَلَكُمْ مُلُوكًا} [المائدة: 20] قال: الدار والمرأة والخادم.
قال سفيان: قال منصور: عن الحكم: أو ثنتين من هذِه الثلاثة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3765)، (3766)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: عبد اللَّه بن الوليد قال: حدثنا سفيان، عن الأعمش أو منصور، عن ابن عباس في هذِه الآية {وَجَعَلَكُمْ مُلُوكًا} قال: من كان له -يعني: خادمًا وامرأة.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3767)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: مؤمل قال: حدثنا سفيان، عن الأعمش، عن رجل، عن ابن عباس {وَجَعَلَكُمْ مُلُوكًا} قال: البيت والخادم.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3768)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: أبو حذيفة قال: حدثنا سفيان، عن الأعمش قال: قال ابن عباس: {وَجَعَلَكُمْ مُلُوكًا} قال: البيت والخادم.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3769)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: قال: وكتبنا من كتاب الأشجعي مما أعطاهم ابنه في حديث سفيان، عن الأعمش، عن مجاهد، عن ابن عباس {إِذْ جَعَلَ فِيكُمْ أَنْبِيَاءَ وَجَعَلَكُمْ مُلُوكًا} [المائدة: 20] قال: من كان له امراة وخادم فهو من الملوك.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3771)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: مؤمل قال: حدثنا سفيان، عن أبيه، عن مجاهد في قوله {فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ} [الحجر: 92] فقال: عن لا إله إلا اللَّه.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3785)
وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: محمد بن حميد أبو سفيان المعمري، عن سفيان وأسود بن عامر قال: حدثنا سفيان، عن ليث، عن مجاهد في قوله {فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (92) عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [الحجر: 92 - 93] قال: عن لا إله إلا اللَّه.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3786)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: وكيع عن سفيان، عن رجل، عن مجاهد {وَعَبْقَرِيٍّ} قال: الديباج.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3787)

وقال عبد اللَّه: قرأت على أبي: قبيصة قال: أخبرنا سفيان، عن رباح، عن مجاهد مثله.
"العلل" رواية عبد اللَّه (3788)

وقال عبد اللَّه: سئل عن حديث الفريابي عن سفيان، عن القاسم بن عبد الرحمن أن عُمر صلى بهم يعني: بالناس وهو جنب، فقال أبي: سفيان لم يسمع من القاسم بن عبد الرحمن، إنما روى عن أشعث -يعني: ابن سوار- عنه.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4152)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: ابن عُيينة: قال سفيان يعني: الثوري: دخلتُ عليه -يعني: ابن المهدي- فقلت: ما هذا؟ وما هذا؟ حج عُمر بن الخطاب فأنفق ستة عشر دينارًا.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4211)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثني عبد الرحمن بن مهدي، قال: سألت سفيان عن حديث عاصم -يعني: ابن أبي النجود- في
المرتدة (1)، فقال: أما من ثقة فلا.
قال أبي: وكان أبو حنيفة يُحدَّثه عن عاصم.
"العلل" (4236).

وقال عبد اللَّه: حدثني قال: حدثنا ابن مهدي عن إسرائيل عن مخارق عن طارق بن شهاب قال: كانت أعطياتنا تخرج على عهد عمر لم تُزك حتى نكون نحن نزكيها.
فسألت (عنه) (2) سفيان فقال: سألت عنه مخارقًا فشك فيه.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4237)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا عبد الرحمن قال: سألت سفيان عن حديث ابن أبي نجيح عن أبيه: ما قاتل النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- قومًا. فقال: أشُكُ فيه.
حدثني أبي قال: حدثنا بشر بن السَّريّ، عن سفيان، عن ابن أبي نجيح، عن أبيه، عن ابن عباس قال: ما قاتل رسول اللَّه -صلى اللَّه عليه وسلم- قومًا حتى يدعوهم (3).
"العلل" رواية عبد اللَّه (4238).
وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا أبو أحمد الزبيري قال: سمعت سفيان يقول: كان يقال: تعوذوا باللَّه من فتنة العابد الجاهل ومن فتنة العالم الفاجر؛ فإن فتنتهما فتنة لكل مفتون.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4501)

وقال عبد اللَّه: قال أبي: خرج سفيان من الكوفة سنة أربع وخمسين.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4580)

وقال عبد اللَّه: وقال أبي: وقال أبو نعيم سنة خمس وخمسين فلم يرجع إليهم -يعني: لم يعد إلى الكوفة بعد.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4581)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا عفان قال: حدثنا يحيى بن سعيد قال: سألت شعبة وسفيان بن سعيد وسفيان بن عيينة ومالك بن أنس عن الرجل لا يحفظ، أو يتهم في الحديث، فقالوا لي جميعًا: بيِّن أمره.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4684)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثني يحيى قال: كتب سفيان إلى أمير المؤمنين يعثي: المهدي كان يُقال: اغبط الحي بما تغبط به الأموات.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4688)

وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا عبد الرحمن قال: قال سفيان: سمعت أبا حصين يقول: كان شريح يجيز شهادة الوصي إذا لم يخاصم.
قال عبد الرحمن: قد هممت أن أستعيده -يعني: سفيان- فقال: هو نحو من ذا. كتبه لي أبي بخطه في حديث سفيان الثوري في غير هذا الموضع.
"العلل" رواية عبد اللَّه (4762)، (4763)
وقال عبد اللَّه: حدثني أبي قال: حدثنا وكيع قال: حدثنا سُفيان، عن حبيب -يعني: ابن أبي ثابت- عن ميمون بن أبي شبيب، عن أبي ذر أن النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- قال له: "اتق اللَّه حيثما كنت واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن" قال وكيع: وقال سفيان مرة: عن معاذ. فوجدت في كتابي عن أبي ذر، وهو السماع الأول (1).
"العلل" رواية عبد اللَّه (5086)، (5087)

وقال عبد اللَّه: أملى عليَّ أبي إملاءً قال: . قال لي عبد الرحمن بن مهدي: قلت لسفيان: إنك حدثت عن شعبة، عن الحكم، عن إبراهيم، عن عبيدة في الرجل تكون تحته الأمة فيطلقها فيطأها السيد، قال: لا تحل له حتى تنكح زوجًا غيره.
قال: ما حدثت به؟
قال أبي: قد حدثنا به الذماري عن سفيان -يعني: عبد الملك الذماري- باليمن.
"العلل" رواية عابد اللَّه (5581)، (5975)، (5976)

قال الفضل بن زياد: وسمعت أبا عبد اللَّه يقول: قال عبد الرزاق: لما قدم علينا سفيان قال لنا: ائتوني برجل يكتب، خفيف الكتاب. فأتيناه بهشام ابن يوسف فكان يكتب، ونحن ننظر في الكتاب، فإذا فرغ ختمنا الكتاب حتى نفسخه.
"المعرفة والتاريخ" 1/ 721
قال سلمة بن شبيب: حدثني أحمد بن حنبل، حدثنا شعيب بن حرب قال: قال مالك: ودعت سفيان، فقال: أما إنه قد فارقني على ألا يشرب النبيذ.
"المعرفة والتاريخ" 1/ 722

وقال الفضل: سئل أحمد بن حنبل، قيل له: سفيان الثوري كان أحفظ أو ابن عيينة؟
فقال: كان الثوري أحفظ وأقل الناس غلطًا، وأما ابن عيينة فكان حافظًا، إلا أنه كان إذا صار في حديث الكوفيين كان له غلط كثير، وقد غلط في حديث الحجازيين في أشياء.
قيل له: فإن فلانًا يزعم أن سفيان بن عيينة كان أحفظهما، فضحك ثم قال: فلان حسن الرأي في ابن عيينة.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 163 - 164، "تاريخ بغداد" 9/ 170

وقال الفضل: وسئل عن زهير وعن زائدة، فقال: هؤلاء ثقات شعبة، وزائدة، وسفيان، وزهير.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 167 - 168

وقال الفضل: قال: وشريك أكبر من سفيان.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 168

وقال الفضل: وسمعت أبا عبد اللَّه وسأله أبو جعفر: روى عنه -يعني: موسى بن عبيدة- الثوري أيضا؟ قال: نعم.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 169

وقال الفضل: وسألت أبا عبد اللَّه، قلت: إذا اختلف وكيع، وعبد الرحمن بقول من تأخذ؟
قال: عبد الرحمن يوافق أكثر، وبخاصة في سفيان، كان معنيًا بحديث سفيان.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 170

وقال الفضل: قال أبو عبد اللَّه: وكان سفيان فوق هؤلاء وأحفظ -يعني: أبا بكر بن عياش، وزهير، وزائدة.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 172

وقال الفضل: سألت أبا عبد اللَّه من أثبت الناس عندك في أبي إسحاق؟
قال: سفيان وشعبة.
قلت: فالأعمش أحب إليك، أو سفيان عن أبي إسحاق؟
فقال: سفيان أكثر، وسفيان وشعبة هما أثبت عندنا من الأعمش عن كل من روى عنه ممن روى عنهم الأعمش.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 203

قال سلمة: حدثنا أحمد قال: حدثنا عبد الرحمن بن مهدي قال: حدث سفيان بحديث عبد الأعلى فقال: كنا نرى أنها من كتاب.
قال أحمد: يعني: حديث ابن الحنفية عن علي.
"المعرفة والتاريخ" 2/ 818

قال أبو طالب: قال أبو عبد اللَّه: سفيان أحفظ للإسناد وأسماء الرجال من شعبة.
"الجرح والتعديل" 1/ 66

قال المروذي: سمعت أبا عبد اللَّه -وذكر سفيان الثوري- فقال: ما يتقدمه في قلبي أحد، ثم قال: تدري من الإمام؟ الإمام سفيان الثوري.
"تاريخ بغداد" 9/ 170
وقال أبو بكر الأعين: قلت لأحمد: من أحب إليك في حديث الأعمش؟
قال: سفيان.
قلت: شعبة؟
قال: لا، سفيان.
"الجرح والتعديل" 1/ 63، "طبقات الحنابلة" 2/ 309، "شرح علل الترمذي" 2/ 530، "بحر الدم" (374)