38380. خوروست أبو بكر محمد بن عبد الله بن محمد...1 38381. خوط الانصاري3 38382. خوط بن عبد العزي2 38383. خولة2 38384. خولة اخت حذيفة بن اليمان 1 38385. خولة الانصارية المظاهر138386. خولة التغلبية1 38387. خولة ام صبية الجهنية1 38388. خولة ام صبية الجهنية بنت قيس1 38389. خولة امراة اوس بن صامت 1 38390. خولة بنت الاسود1 38391. خولة بنت الاسود بن حذافة2 38392. خولة بنت الصامت1 38393. خولة بنت الصامت بن اصرم بن فهر1 38394. خولة بنت المنذر بن زيد بن اسيد1 38395. خولة بنت الهذيل2 38396. خولة بنت اليمان1 38397. خولة بنت اليمان اخت حذيفة بن اليمان2 38398. خولة بنت اليمان العبسية1 38399. خولة بنت ثامر الانصارية4 38400. خولة بنت ثعلبة3 38401. خولة بنت ثعلبة بن أصرم1 38402. خولة بنت حكيم3 38403. خولة بنت حكيم الانصارية1 38404. خولة بنت حكيم السلمي1 38405. خولة بنت حكيم ام شريك امراة عثمان بن مظعون...1 38406. خولة بنت حكيم بن أمية أم شريك السلمية...1 38407. خولة بنت حكيم بن امية2 38408. خولة بنت حكيم بن امية بن الاوقص1 38409. خولة بنت حكيم بن امية بن حارثة1 38410. خولة بنت خولي1 38411. خولة بنت دليج1 38412. خولة بنت صامت1 38413. خولة بنت عاصم1 38414. خولة بنت عاصم امراة هلال بن امية1 38415. خولة بنت عبد الله الانصاري1 38416. خولة بنت عبد الله الانصارية2 38417. خولة بنت عبيد1 38418. خولة بنت عقبة بن رافع1 38419. خولة بنت عمرو2 38420. خولة بنت قيس2 38421. خولة بنت قيس الانصارية1 38422. خولة بنت قيس الجهنية1 38423. خولة بنت قيس ام صبية الجهنية حديثها عند...1 38424. خولة بنت قيس بن فهد ويقال بنت ثامر ام محمد الانصارية المدنية...1 38425. خولة بنت قيس بن قهد1 38426. خولة بنت قيس بن قهد بن ثعلبة الانصارية...1 38427. خولة بنت قيس بن قهد بن قيس2 38428. خولة بنت مالك1 38429. خولة بنت مالك بن ثعلبة بن اصرم1 38430. خولة بنت يسار3 38431. خولة خادم الرسول1 38432. خولة خادم النبي1 38433. خولة خادمة النبي1 38434. خولة بنت قيس بن فهد1 38435. خولة ويقال خويلة بنت حكيم بن امية1 38436. خولى1 38437. خولى اليشكري1 38438. خولى بن ابي خولى العدوي1 38439. خولي2 38440. خولي بن أبي خولي1 38441. خولي بن ابي خولي3 38442. خولي بن ابي خولي العجلي1 38443. خولي بن اوس1 38444. خولي بن اوس الانصاري1 38445. خويل الصفار ختن شعبة1 38446. خويلد ابو شريح بن عمرو1 38447. خويلد الضمري3 38448. خويلد بن بجير1 38449. خويلد بن بجير ابو عقرب الكناني1 38450. خويلد بن خالد الخزاعي1 38451. خويلد بن خالد الكناني1 38452. خويلد بن خالد الهذلي1 38453. خويلد بن خالد بن منقذ بن ربيعة الخزاعي...1 38454. خويلد بن شريح بن عمرو1 38455. خويلد بن عمرو4 38456. خويلد بن عمرو أبو شريح الخزاعي1 38457. خويلد بن عمرو ابو شريح الخزاعي2 38458. خويلد بن عمرو ابو شريح الكعبي1 38459. خويلد بن عمرو الانصاري1 38460. خويلد بن عمرو الخزاعي1 38461. خويلد بن عمرو الخزاعي ابو شريح1 38462. خويلد بن عمرو السلمي1 38463. خويلد بن نفيل بن عمرو بن كلاب1 38464. خيار2 38465. خيار بن أوفى1 38466. خيار بن العباس بن جليد الحجري1 38467. خيار بن خالد»1 38468. خيار بن رياح بن عبيدة البصري1 38469. خيار بن سلمة أبو زياد1 38470. خيار بن سلمة ابو زياد2 38471. خيار بن سلمة ابو زياد الشامي1 38472. خيار بن سمعان بن عمرو بن حجر1 38473. خيار بن مرثد التجيبي ثم الابذوي1 38474. خياط السنة زكريا بن يحيى السجزي1 38475. خياط الصوف محمد بن جامع بن أبي نصر1 38476. خياط بن خليفة بن خياط2 38477. خياط بن خليفة بن خياط البصري2 38478. خيبري بن النعمان1 38479. خيثم بن سنبتى الزبادي1 Prev. 100
«
Previous

خولة الانصارية المظاهر

»
Next
خَوْلَةُ الْأَنْصَارِيَّةُ الْمُظَاهَرُ مِنْهَا، مُخْتَلَفٌ فِي اسْمِهَا وَنَسَبِهَا، فَقِيلَ: خَوْلَةُ، وَقِيلَ: خُوَيْلَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ، وَقِيلَ: بِنْتُ مَالِكِ بْنِ ثَعْلَبَةَ، وَقِيلَ: بِنْتُ ثَعْلَبَةَ بْنِ مَالِكِ بْنِ الدُّخْشُمِ، وَقِيلَ: بِنْتُ الصَّامِتِ كَانَتْ تَحْتَ أَوْسِ بْنِ الصَّامِتِ أَخِي عُبَادَةَ، فَظَاهَرَ مِنْهَا فَأَنْزَلَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ فِيهَا حُكْمَ الظِّهَارِ
- حَدَّثَنَا أَبُو عَمْرِو بْنُ حَمْدَانَ، ثنا الْحَسَنُ بْنُ سُفْيَانَ، ثنا عَبْدُ اللهِ بْنُ عَامِرِ بْنِ زُرَارَةَ، ثنا ابْنُ أَبِي زَائِدَةَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، عَنْ مَعْمَرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ سَلَامٍ، عَنْ خَوْلَةَ بِنْتِ مَالِكِ بْنِ ثَعْلَبَةَ، وَكَانَتْ، تَحْتَ أَوْسٍ أَخِي عُبَادَةَ، ح، وَحَدَّثَنَا أَبُو عَمْرِو بْنُ حَمْدَانَ، ثنا الْحَسَنُ بْنُ سُفْيَانَ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى، ثنا وَهْبُ بْنُ جَرِيرٍ، ثنا أَبِي، قَالَ: سَمِعْتُ مُحَمَّدَ بْنَ إِسْحَاقَ، يُحَدِّثُ عَنْ مَعْمَرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ سَلَامٍ، قَالَ: حَدَّثَتْنِي خُوَيْلَةُ امْرَأَةُ أَوْسِ بْنِ الصَّامِتِ، ح، وَحَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ مَالِكٍ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ حَنْبَلٍ، حَدَّثَنِي أَبِي، ثنا سَعْدٌ وَيَعْقُوبُ ابْنَا إِبْرَاهِيمَ، قَالَا: ثنا أَبِي، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، قَالَ: حَدَّثَنِي مَعْمَرُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ حَنْظَلَةَ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ سَلَامٍ، عَنْ خَوْلَةَ بِنْتِ ثَعْلَبَةَ، ح، وَحَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ، ثنا عُبَيْدُ اللهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحِيمِ الْبَرْقِيُّ، ثنا عَمْرُو بْنُ خَالِدٍ الْحَرَّانِيُّ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، عَنْ مَعْمَرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ حَنْظَلَةَ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ سَلَامٍ، قَالَ: حَدَّثَتْنِي خَوْلَةُ بِنْتُ ثَعْلَبَةَ، وَكَانَتْ عِنْدَ أَخِي عُبَادَةَ قَالَتْ: فِيَّ وَاللهِ وَفِي أَوْسِ بْنِ الصَّامِتِ أَنْزَلَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ صَدْرَ سُورَةِ الْمُجَادَلَةِ، قَالَتْ: كُنْتُ عِنْدَهُ وَكَانَ شَيْخًا كَبِيرًا قَدْ سَاءَ خُلُقُهُ وَضَجِرَ، قَالَتْ: فَدَخَلَ عَلَيَّ يَوْمًا فَرَاجَعْتُهُ بِشَيْءٍ فَغَضِبَ، فَقَالَ: أَنْتِ عَلَيَّ كَظَهْرِ أُمِّي، قَالَتْ: ثُمَّ خَرَجَ فَجَلَسَ فِي نَادِي قَوْمِهِ سَاعَةً، ثُمَّ دَخَلَ عَلَيَّ، فَإِذَا هُوَ يُرِيدُنِي عَنْ نَفْسِهِ، قَالَتْ: فَقُلْتُ: كَلَّا وَالَّذِي نَفْسُ خُوَيْلَةَ بِيَدِهِ، لَا تَخْلُصُ إِلَيَّ وَقَدْ قُلْتَ مَا قُلْتَ حَتَّى يَحْكُمَ اللهُ فِينَا وَرَسُولُهُ بِحُكْمِهِ، قَالَتْ: فَوَاثَبَنِي وَامْتَنَعْتُ مِنْهُ، فَغَلَبَتْهُ بِمَا تَغْلِبُ بِهِ الْمَرْأَةُ الشَّيْخَ الضَّعِيفَ، فَأَلْقَيْتُهُ عَنِّي، قَالَتْ: ثُمَّ خَرَجْتُ إِلَى بَعْضِ جَارَاتِي، فَاسْتَعَرْتُ مِنْهَا ثِيَابًا، ثُمَّ خَرَجْتُ حَتَّى جِئْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَجَلَسْتُ بَيْنَ يَدَيْهِ، فَذَكَرْتُ لَهُ مَا لَقِيتُ مِنْهُ، فَجَعَلْتُ أَشْكُو إِلَيْهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا أَلْقَى مِنْ سُوءِ خُلُقِهِ، قَالَتْ: فَجَعَلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «يَا خَوْلَةُ، ابْنُ عَمِّكِ شَيْخٌ كَبِيرٌ، فَاتَّقِي اللهَ فِيهِ» قَالَتْ: فَوَاللهِ مَا بَرِحْتُ حَتَّى نَزَلَ فِيَّ الْقُرْآنُ، فَتَغَشَّى رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا كَانَ يَتَغَشَّاهُ ثُمَّ سُرِّيَ عَنْهُ، فَقَالَ لِي: «يَا خُوَيْلَةُ، قَدْ أَنْزَلَ اللهُ فِيكِ وَفِي صَاحِبِكِ» ثُمَّ قَرَأَ عَلَيَّ: {قَدْ سَمِعَ اللهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللهِ} [المجادلة: 1] ، إِلَى قَوْلِهِ: {وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ} [البقرة: 104] ، قَالَتْ: فَقَالَ لِي رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مُرِيهِ فَلْيُعْتِقْ رَقَبَةً» قَالَتْ: فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، وَاللهِ مَا عِنْدَهُ مَا يُعْتِقُ، قَالَ: «فَلْيَصُمْ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ» قَالَتْ: فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، وَاللهِ إِنَّهُ شَيْخٌ كَبِيرٌ مَا بِهِ مِنْ صِيَامٍ، قَالَ: «فَلْيُطْعِمْ سِتِّينَ مِسْكِينًا وَسْقًا مِنْ تَمْرٍ» قَالَتْ: فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، وَاللهِ مَا ذَاكَ عِنْدَهُ، قَالَتْ: فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «فَإِنَّا سَنُعِينُهُ بِعَرَقٍ مِنْ تَمْرٍ» قَالَتْ: فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، وَأَنَا سَأُعِينُهُ بِعَرَقٍ آخَرَ، فَقَالَ: «قَدْ أَصَبْتِ وَأَحْسَنْتِ، فَاذْهَبِي فَتَصَدَّقِي بِهِ عَنْهُ، ثُمَّ اسْتَوْصِ بِابْنِ عَمِّكِ خَيْرًا» قَالَتْ: فَفَعَلْتُ " لَفْظُ أَحْمَدَ بْنِ حَنْبَلٍ وَرَوَاهُ يُونُسُ بْنُ بُكَيْرٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ مُخْتَصَرًا
- حَدَّثَنَاهُ مَخْلَدُ بْنُ جَعْفَرٍ، ثنا الْحُسَيْنُ بْنُ عُمَرَ بْنِ أَبِي الْأَحْوَصِ، ثنا عُبَيْدُ بْنُ يَعِيشَ، ثنا يُونُسُ بْنُ بُكَيْرٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، عَنْ مَعْمَرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ حَنْظَلَةَ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ عَبْدِ اللهِ، عَنْ خَوْلَةَ بِنْتِ ثَعْلَبَةَ، نَحْوَهُ مُخْتَصَرًا وَرَوَاهُ إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَيَّاشٍ، عَنْ جَعْفَرِ بْنِ الْحَارِثِ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ،
- أَخْبَرَنَاهُ خَيْثَمَةُ بْنُ سُلَيْمَانَ، فِيمَا كَتَبَ إِلَيَّ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ عَوْفٍ، ثنا الرَّبِيعُ بْنُ رَوْحٍ، ثنا ابْنُ عَيَّاشٍ، عَنْ جَعْفَرِ بْنِ الْحَارِثِ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، عَنْ مَعْمَرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ حَنْظَلَةَ بْنِ أَبِي عَامِرٍ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ عَبْدِ اللهِ، قَالَ: حَدَّثَتْنِي خَوْلَةُ بِنْتُ مَالِكِ بْنِ مِنْ، فِيهَا، وَكَانَتْ تَحْتَ أَوْسِ بْنِ الصَّامِتِ، وَكَانَ شَيْخًا كَبِيرًا، فَذَكَرَ نَحْوَهُ مُطَوَّلًا
- وَرَوَاهُ مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي حَرْمَلَةَ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ، أَنَّ خَوْلَةَ بِنْتَ ثَعْلَبَةَ، كَانَتْ تَحْتَ أَوْسٍ، ح، وَحَدَّثَنَاهُ أَبُو بَحْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ الْحَسَنِ بْنِ كَوْثَرٍ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ شَاذَانَ، ثنا مُعَلَّى بْنُ مَنْصُورٍ، قَالَ: ثنا إِسْمَاعِيلُ بْنُ جَعْفَرٍ، أَنَّ مُحَمَّدَ بْنَ أَبِي حَرْمَلَةَ أَخْبَرَهُ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ، أَنَّ خَوْلَةَ بِنْتَ ثَعْلَبَةَ، كَانَتْ تَحْتَ أَوْسِ بْنِ الصَّامِتِ، فَظَاهَرَ مِنْهَا، وَكَانَ بِهِ لَمَمٌ، فَجَاءَتْ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَتْ: إِنَّ أَوْسًا ظَاهَرَ مِنْهَا، وَذَكَرَتْ أَنَّ بِهَ لَمَمًا، فَقَالَتْ: وَالَّذِي بَعَثَكَ بِالْحَقِّ مَا جِئْتُكَ إِلَّا رَحْمَةً لَهُ، إِنَّ لَهُ فِيَّ مَنَافِعَ، فَأُنْزِلَ الْقُرْآنُ فِيهِمَا، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مُرِيهِ فَلْيُعْتِقْ رَقَبَةً» قَالَتْ: وَالَّذِي بَعَثَكَ بِالْحَقِّ مَا عِنْدَهُ رَقَبَةٌ، وَلَا يَمْلِكُهَا، قَالَ: «مُرِيهِ فَلْيَصُمْ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ» فَقَالَتْ: وَالَّذِي بَعَثَكَ بِالْحَقِّ، لَوْ كَلَّفْتَهُ ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ مَا اسْتَطَاعَ، وَكَانَ الْحَرُّ، فَقَالَ: «مُرِيهِ فَلْيَذْهَبْ إِلَى فُلَانِ ابْنِ فُلَانٍ، فَقَدْ أَخْبَرَنِي أَنَّ عِنْدَهُ شَطْرَ تَمْرٍ صَدَقَةً، فَلْيَأْخُذْ صَدَقَتَهُ، ثُمَّ يَتَصَدَّقْ بِهِ عَلَى سِتِّينَ مِسْكِينًا» رَوَاهُ أَبُو إِسْحَاقَ السَّبِيعِيُّ، فَقَالَ: خَوْلَةُ بِنْتُ الصَّامِتِ
- حَدَّثَنَا جَعْفَرُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرٍو، ثنا أَبُو حَصِينٍ مُحَمَّدُ بْنُ الْحُسَيْنِ، ثنا يَحْيَى بْنُ عَبْدِ الْحَمِيدِ الْحِمَّانِيُّ، ثنا خَدِيجُ بْنُ مُعَاوِيَةَ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ زَيْدِ بْنِ يَزِيدَ، عَنْ خَوْلَةَ بِنْتِ الصَّامِتِ، وَكَانَ زَوْجُهَا مَرِيضًا، فَأَبْطَأَتْ عَلَيْهِ، فَقَالَ لَهَا: إِنْ أَنَا وَطِئْتُكِ أَوْ قَرَبْتُكِ فَأَنْتِ عَلَيَّ كَظَهْرِ أُمِّي، فَأَتَتِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَشَكَتْ ذَلِكَ إِلَيْهِ، فَلَمْ يَرُدَّ عَلَيْهَا شَيْئًا، وَلَمْ يَكُنْ بَلَغَهُ فِيهِ شَيْءٌ، ثُمَّ أَتَتْهُ مَرَّةً أُخْرَى، فَجَاءَ إِلَيْهِ، فَقَالَ: «أَعْتِقْ رَقَبَةً» فَقَالَ: لَيْسَ عِنْدِي، فَقَالَ: «صُمْ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ» قَالَ: لَا أَقْدِرُ، قَالَ: «فَأَطْعِمْ سِتِّينَ مِسْكِينًا ثَلَاثِينَ صَاعًا» قَالَ: لَا أَمْلِكُ ذَلِكَ، إِلَّا أَنْ تُعِينَنِي، فَأَعَانَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِخَمْسَ عَشْرَةَ صَاعًا، وَأَعَانَهُ النَّاسُ حَتَّى بَلَغَ ثَلَاثِينَ صَاعًا، فَقَالَ: «أَطْعِمْ سِتِّينَ مِسْكِينًا» قَالَ: وَاللهِ مَا أَجِدُ أَحَدًا أَفْقَرَ إِلَيْهَا مِنِّي وَمِنْ أَهْلِ بَيْتِي، فَقَالَ: «خُذْهَا لَكَ وَلِأَهْلِ بَيْتِكَ»
- حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ، ثنا بَكْرُ بْنُ سَهْلٍ، ثنا عَبْدُ الْغَنِيِّ بْنُ سَعِيدٍ، ثنا مُوسَى بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ، عَنْ عَطَاءٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، ح، وَحَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ أَحْمَدَ الْمُقْرِئُ، ثنا أَحْمَدُ بْنُ فَرَجٍ، ثنا أَبُو عُمَرَ الدُّورِيُّ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ مَرْوَانَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ السَّائِبِ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، أَنَّ خَوْلَةَ بِنْتَ ثَعْلَبَةَ بْنِ مَالِكِ بْنِ الدُّخْشُمِ الْأَنْصَارِيَّةَ، كَانَتْ تَحْتَ أَوْسِ بْنِ الصَّامِتِ أَخِي عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ الْأَنْصَارِيِّ، وَكَانَ بِهِ لَمَمٌ، فَأَرَادَ أَنْ يَأْتِيهَا، فَأَبَتْ عَلَيْهِ، فَغَضِبَ، وَقَالَ: أَنْتِ عَلَيَّ كَظَهْرِ أُمِّي، قَالَ: فَخَرَجَتْ، فَأَتَتِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَتْ: يَا رَسُولَ اللهِ، إِنَّ أَوْسَ بْنَ الصَّامِتِ تَزَوَّجَنِي شَابَّةً غَنِيَّةً ذَاتَ أَهْلٍ، فَلَمَّا كَبِرَتْ عِنْدَهُ سِنِّي وَتَفَرَّقَ أَهْلِي، وَذَهَبَ مَالِي جَعَلَنِي عَلَيْهِ كَظَهْرِ أُمِّهِ، وَقَدْ نَدِمَ، فَهَلْ مِنْ شَيْءٍ يَجْمَعُنِي وَإِيَّاهُ؟ فَقَالَ لَهَا: «أُطَلِّقُكِ» قَالَتْ: لَا، فَقَالَ لَهَا: «مَا أُمِرْتُ بِشَيْءٍ فِي شَأْنِكِ، فَإِنْ يُنْزِلِ اللهُ شَيْئًا فِي شَأْنِكِ بَيَّنْتُهُ لَكِ» فَرَفَعَتْ يَدَيْهَا إِلَى اللهِ تَدَعُوهُ أَنْ يُنَزِّلَ عُذْرَهَا، ثُمَّ رَجَعَتْ، وَنَزَلَ جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلَامُ بِالْآيَةِ وَالْقَصَّةِ " رَوَاهُ عُبَيْدُ اللهِ بْنُ مُوسَى، عَنْ أَبِي حَمْزَةَ الثُّمَالِيِّ، عَنْ عِكْرِمَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، وَقَالَ: خُوَيْلَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ
- أَخْبَرَنَاهُ مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ، فِي كِتَابِهِ، ثنا عَبَّاسٌ الدُّورِيُّ، ثنا عُبَيْدُ اللهِ بْنُ مُوسَى، بِهِ